قوات الاحتلال تقتحم باحة المسجد الأقصى وتعتدي على المصلين

اقتحمت شرطة الاحتلال الصهيوني صباح اليوم باحة الحرم القدسي في القدس المحتلة واعتدت على فلسطينيين كانوا يعتصمون لمنع مستوطنين من دخول المسجد الأقصى ما ادى الى اصابة كثيرين
وأغلقت عناصر الشرطة كافة الأبواب المصلى حيث اعتصم المصليين، و أطلقت باتجاههم القنابل الصوتية و الغاز المسيل للدموع لإجبارهم على الخروج آثر تصديهم لمحاولة اقتحام مجموعات من المتطرفين اليهود إلى الأقصى من جهة باب المغاربة.
وبعد ان انسحبت قوات الاحتلال عادت مجددا واقتحمت باحات الاقصى من كافة البوابات المؤدية إلى المسجد.
وقال المصلون أن قوات كثيفة من جنود الاحتلال وأفراد شرطته رابطت في باحات الأقصى، وعملت على طرد المصلين والمرابطين من هذه الباحات.

وفيما زعمت الشرطة الاسرائيلية انها تدخلت مرتين قبل ظهر الاحد في باحة الحرم القدسي بعد قيام فلسطينيين برشق عناصرها بالحجارة وسكب الزيتفي المكان لعرقلة تقدم عناصر الشرطة قال كمال خطيب احد الناطقين باسم الحركة الاسلامية ان “الشرطة تقول على الدوام ان المصلين يرشقون الحجارة كذريعة لشن هجماتها لكنها تريد فقط تبرير جرائمها”

وكان حاتم عبد القادر مسؤول ملف القدس في حركة ‘فتح’، أكد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي صباحا، من باحات المسجد الأقصى المبارك. وأوضح عبد القادر أن أي من المستوطنين لم يستطيع اقتحام الأقصى كما كان مخططا للاحتفال فيما يسمى، ‘بعيد صعود التوراة’، بعد تصدي الشباب المقدسي لهم ومنعهم من اتمام مخططاتهم

ولا يزال المئات المصليين يرابطون في ساحات المسجد الأقصى للتصدي لأي محاول لاقتحامه من قبل المستعمرين و الشرطة الإسرائيلية من جديد

الرئاسة الفلسطينية تحذر من تداعيات اقتحام اسرائيل لساحات المسجد الاقصى

وقد حذرت الرئاسة الفلسطينية من تداعيات اقتحام اسرائيل لساحات المسجد الاقصى ودعت المجتمع الدولي الى الضغط على الحكومة الاسرائيلية لوقف هذه الاجراءات

وقالت الرئاسة في بيان “نحذر من التداعيات الخطيرة التي تحدث في المسجد الأقصى المبارك ونطالب الحكومة الإسرائيلية بالكف عن إطلاق العنان للجنود والمتطرفين اليهود لانتهاك حرمة المقدسات خاصة المسجد الأقصى المبارك ووقف كافة الإجراءات الاستفزازية بحق المواطنين في القدس”

وقال نبيل ابو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة “ان القدس خط احمر لا يجوز تجاوزه ونطالب المجتمع الدولي خاصة الرباعية الدولية بالضغط على الحكومة الإسرائيلية للكف عن هذه الإجراءات التي لا تخدم سوى توتير الأوضاع في المنطقة”

حماس تعلن بدء معركة القدس على كافة الجهات
حركة حماي وفي بيان حول الاحداث في الاقصى تلاه القيادي صلاح البردويل اكدت ان المسجد الاقصى هي المعركة القادمة واننا لسنا معنيين بمن نصب نفسه وكيلا عن الشعب وهو وكيل للاحتلال ، وقال البيان اننا  سنعمل كل ما في وسعنا في معركة الاقصى وتوجيه طاقات شعبنا الى عدونا الاساس . وشدد على ان معركتنا ليست مع انظمة عربية انما مع المحتل الغاصب لذلك ندعو كل الانظمة العربية الى مراجعة الذات والى خوض معركة الاقصى. وحذرت حماس  العدو من ان قوته سرعان ما ستزول امام قوة الحقيقة وقوة الحق وانه سيعلم قريبا انه مجرد بيت عنكبوت

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s