السيد نصر الله: صواريخنا ستبقى حاضرة في معادلة المنطقة ولن يستطيع أن ينتزعها أحد

اكد الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله في احياء ذكرى عيد المقاومة والتحرير الذي اقيم في بلدة الني شيت في البقاع ان “المقاومة ستبقى وفية لأهدافها وطريقها وآلامها ودماء شهدائها”.

وقال ان “النصر معقود في جبينكم وقد رأيت بالأمس الهزيمة في جبين نتانياهو”. واشار الى أن “الخوف كان في عيني نتانياهو حين كان يتحدث قبل يومين في الكونغرس عن صواريخ حزب الله وحماس.
ولفت الى ان “إسرائيل لم تعد بعين العرب دولة لا تهزم وعاد التساؤل الوجودي حول إمكانية بقائها في الوجود”

 صواريخ المقاومة

واكد اننا “لا يخيفنا لا نتانياهو ولا اوباما ولا كل الاساطيل، نحن ننتمي الى الارض التي هزمت كل الاساطيل، لا نخاف لا من تهديد احد ولا ترهيب احد ولا اتهام احد”.

 وقال سماحته ان “نتانياهو زادنا قناعة بصواريخنا وما قاله يجب ان يكون رسالة الى كل من يناقشون بسلاح المقاومة ، فمن كل لبنان، نتانياهو خائف من الصواريخ”. واكد ان “الصواريخ موجودة وستبقى موجودة وفعالة وسوف تحمي لبنان وستبقى حاضرة في معادلة المنطقة ولن يستطيع ان ينتزعها احد لا في لبنان ولا في العالم، وصواريخنا اليوم هي اعراضنا ودماؤنا واموالنا وكرامتنا وعزتنا”.

 واكد السيد نصر الله مجددا ان اسرائيل اوهن من بيت العنكبوت وهي واهنة لكن المسألة متعلقة بنا، وقال انه “بعد ما جرى في مجدل شمس ومارون الراس وامام مشهد الشباب المتحمس والمندفع تذكرت قول الامام الخميني انه لو قام كل مسلم والقى دلوا من الماء على اسرائيل لجرفتها السيول”. واضاف  “بعد مشهد مارون الراس ومجدل شمس تصوروا ان نأتي من كل الدول العربية ونجتمع على الحدود مقررين ان ندخل الى فلسطين ماذا تفعل اسرائيل حينها او اوباما؟ لكن هذا بحاجة الى قرار كبير وارادة مثل ارادة من كانوا في مارون الراس”. واشار الى اننا “نرى اننا اقرب ما نكون الى الانتصار وتغيير المعادلة وان الهجوم المضاد على المنطقة لن ياتي بنتيجة”.

 خطابا اوباما ونتانياهو

 وتطرق السيد نصر الله الى خطابَي اوباما ونتانياهو وقال “عندما نسمع مواقف وخطابات أوباما أمام ايباك ونتانياهو أمام الكونغرس نزداد قناعة بصحة خياراتنا وسلامة وصوابية طريقنا منذ البداية”.. واضاف  “لما يمدحك الشيطان يجب ان تخاف ولما يهاجمك يعني ان ذلك شيء ممتاز”.

واكد سماحته ان “الخيار العبثي والجنوني والغير واقعي والذي يوصل الى التسول والذل والهوان هو خيار المفاوضات، والخيار الصحيح والواقعي والعقلائي والمنطقي والمجدي والمنتج والموصل والمحقق للأهداف هو المقاومة الشعبية المسلحة”.

ولفت السيد نصر الله الى ان “نتانياهو واوباما وجها ضربة قاضية  لما يسمى المبادرة العربية للسلام” متسائلا ما هو موقف الدول العربية والجامعة العربية؟ أما آن الأوان لهذه المبادرة ان تزال عن الطاولة؟”

وقال ” نطالب بسحب المبادرة العربية من التداول نهائيا فالرد على هذا الخطاب حده الادنى سحب المبادرة وحده الاعلى ان تعلن الامة لاءاتها: لا للتفاوض لا لوجود اسرائيل لا لاحتلال القدس نعم للمقاومة، والحكومات التي  لا تفعل هذا هي حكومات ميتة”.

وقال سماحته “في عيد المقاومة والتحرير نقول: ليس امام الفسطينيين سوى المقاومة للتحرير، وادعو الفصائل وكل فئات الشعب الى هذا الخيار والامة لاحتضان خيار الشعب الفلسطيني وتقديم كل الدعم له”.

وحول اتهام أوباما لحزب الله بالاغتيالات السياسية قال ان “العدائية الاميركية لحزب الله ليست جديدة، وقد يكون هذا المضمون السياسي والقضائي لأوباما جديدا”، معتبرا ان اوباما يبيع كلاما  للصهاينة وهو كلام لا يستند لدليل ويؤكد ما قلناه عما يحضر له في سياق مؤامرة المحكمة الدولية” مشددا على أن “أميركا التي تتحدث عن الاغتيال السياسي هي أكثر دولة متورطة في الاغتيال السياسي حتى أذنيها”، مذكراً أوباما بما “اثبتته التحقيقات والوقائع أن المخابرات الأميركية هي التي وضعت سيارة مفخخة في شارع مكتظ بالناس في بئر العبد مستهدفة آية الله السيد فضل الله وأدى ذلك لاستشهاد مئة من اللبنانيين أغلبهم من النساء والأطفال”، مشيرا الى ان من يتهمنا هو  قاتل لمئات الآلاف في العراق وأفغانستان وباكستان.

 سوريا

 السيد نصر الله اكد اننا “يجب أن نتعاون جميعا لتخرج سورية قوية منيعة لأن في هذا مصلحة سورية ولبنانية وعربية ومصلحة للأمة”، مشددا على اننا “يجب نرفض أي عقوبات تسوقها أميركا والغرب وتريد من لبنان الالتزام بها ضد سورية وهذه أحد أهداف زيارة فيلتمان الآخيرة للبنان، ويجب أن لا نتدخل كلبنانيين في ما يجري في سورية”.ودعا سماحته السوريين الى “الحفاظ على بلدهم ونظامهم المقاوم والممانع”.
وقال ان “كل المعطيات والمعلومات حتى الآن ما زالت تؤكد أن الأغلبية من الشعب السوري ما زالت تؤيد هذا النظام وتؤيد الأسد”، مشيرا الى ان “الأسد مؤمن بالاصلاح وجاد ومصمم ومستعد للذهاب الى خطوات اصلاحية كبيرة جدا ولكن بالهدوء والتأني والمسؤولية”.

 وتطرق السيد نصر الله الى اتهام حزب الله بالمشاركة في احداث سوريا وقال “قناة العربية خرج عبرها معارض سوري يقول إن هناك 3000 مقاتل من حزب الله في الشام يقاتلون مع النظام السوري وهذا غير صحيح ومسؤول العلاقات الإعلامية في حزب الله نفى الخبر عبر العربية فوضعوا النفي مرة واحدة بينما الخبر الأساسي بقي 24 ساعة، وموقع القوات اللبنانية تبين معه أن هناك قناصين من حزب الله في حمص وأن حزب الله في حمص لديه 10 شهداء وسيأتي بهم ليدفنهم في لبنان”.

واضاف “أقول لكل الكذابين في العالم العربي من فضائيات وصحف ومواقع يكتبون بفلوس فيلتمان، إن التدخل العسكري في أي بلد من البلدان العربية ليس مسؤوليتنا ولكن إذا ذهبنا في أحد الايام لأي ساحة قتال نملك الجرأة لنقول في أي ساحة نقاتل ونستشهد”.

واشار الى ان “هناك بلدانا دخلت أوضاع صعبة مثل ليبيا واليمن والبحرين وأهل كل بلد أعلم بكيفية مواجهة أوضاعهم وحل مشاكلهم” لكنه نبه الى أن “أميركا واسرائيل يريدان مصادرة هذه الثورات”.

 الحكومة

وحول تشكيل الحكومة اشار السيد نصر الله الى انه يوجد متطلبات وشروط اميركية وغربية تعيق التشكيل وهناك متطلبات داخلية.  وقال “عندما سقطت الحكومة قامت الدنيا ولم تقعد وقاموا بجو تحريضي عند الناس أن هذا انقلاب محضر والحكومة جاهزة وهذه حكومة الحزب الحاكم وحكومة ولاية الفقيه، والآن غيروا رأيهم لأنه تبين أنه لا يوجد انقلاب لا ايراني ولا سوري، واليوم من هو معني بالتكليف رئيس الجمهورية والرئيس المكلف والأغلبية الجديدة، المسؤول المباشر عن التكليف هو الرئيس المكلف”.

واضاف “ان الحكومة لم تتشكل لأنه يوجد متطلبات أميركية وأوروبية موجودة رغم كل من يحاول نفيها، فمجرد أن قيل أنه تم التوافق على اسم وزير الداخلية وهناك خطوات متقدمة ذهبت كونيللي مباشرة الى ميقاتي وسليمان ، ذهبت من أجل وزارة الداخلية والحكومة لتذكر بأن موقف العالم من الحكومة مرتبط بالتشكيلة والحقائب والبيان الوزاري”.

واكد سماحته اننا “نؤمن بوجوب تشكيل الحكومة بأسرع وقت وان وجود حكومة هو الاساس ولا بديل له لحل المشاكل في البلد ومواجهة التحديات، لاننا نريد الدولة لا الدويلة، فنحن اول مقاومة في التاريخ تنتصر ولا تطالب بحصة في الدولة او الحكومة”.واعلن “اننا سنواصل جهودنا عبر الخليلين والاخلاء ولن نتوقف لكن لسنا في وارد الضغط على حلفائنا بل نناقش مع حلفائنا ونصل الى نتائج”.

 video

النص الكامل لخطاب سماحة السيد حسن نصر الله

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s